ایکنا

IQNA

14:40 - May 14, 2020
رمز الخبر: 3476586
القاهرة ـ إکنا: قال الشحات العزازي، أحد علماء الأزهر الشريف في مصر إن القرآن الكريم، أحب الكلام إلى الله سبحانه وتعالى، ومتمم للكتب السابق التي أنزلها الله، وليس منكرًا لها.

وأضاف العزازي، الذي حل ضيفًا على برنامج «نور النبي»، على قناة «صدى البلد» مع الإعلامي حمدي رزق: "القرآن الكريم كلام الله، وأحب الكلام إلى الله كلام قاله الله، فالقرآن رسالة أرسلها الله ليكون خاتمًا، فهو متمم لكتب سابقة نزلت من السماء لتقود حياة البشر إلى طريق الله إلى ما فيه النفع والصلاح والخير للبشرية جمعاء".
 
وتابع:"القرآن متمم لكتب سابقة وليس منكراً، فالله قال مصدقًا لما بين يديهم من كتاب، فكل الكتب من عند الله سبحانه وتعالى وليس من الصواب أن ننكر أي منها، لذلك قد يخطئ الناس في تفهم كلام الله تعالى فهنا دور العلماء للتصويب وتصحيح الأفكار الخاطئة".
 
واستطرد: "الله تبارك وتعالى أنزل الكتب السماوية لتقود البشرية في مسيرها إلى الله لأن العقل البشري في حد ذاته لا يستقل في الوصول إلى طريق الصواب لاختلاف الملكات العقلية وفهم الناس حسب الزمان والمكان والمستويات الفكرية والتعليمية وغيرها".
 
واختتم: "هناك بعض الناس الذين يبررون لأنفسهم الخطأ ويلبس الخطأ ثوب الحق ومن هنا تأتي الصراعات بين الناس وبعضهم فيأتي القرآن الكريم ليضبط ذلك جميعًا ويصحح كل تلك الأفكار الخاطئة".
 
المصدر: اليوم السابع
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: