ایکنا

IQNA

رجل دین إیراني:
9:42 - June 27, 2020
رمز الخبر: 3477106
طهران ـ إکنا: قال رجل الدین الإیراني والباحث القرآني "السيد أبوالفتح دعوتي" إن إجتثاث الظلم یتطلب وقف النظام العالمي دعم الکیان الصهیوني المجرم.

وأشار الی ذلك، الباحث والکاتب القرآنی حجة الإسلام والمسلمین "السید أبوالفتوح دعوتي" فی مقال حول دور الصهاینة في نشر العنصریة والکراهیة في العالم.


وقال إن العدل لن یتحقق في العالم الا بعد رضوخ الکیان الصهیونی ومنعه من ممارسة الظلم علی الشعوب.


وأضاف أن کتاب "التلمود" هو الدلیل الذی یعمل الصهاینة علی تطبیقه وهو الذی یعلمهم أن یتعاملوا مع الفلسطینیین کـ الحیوانات ویعتبرون ظلمهم واجب دینی ومقدس.


وأردف قائلاً: إن الأمر الکارثي هو أن نظام السلطة العالمي وفي مقدمته البیت الأبیض یستخدم ورقة دعم إسرائیل لکسب الأصوات ویجعله ضمن مشروعه الإنتخابی وهذا یجعل الکیان الصهیونی یقوم بالإجرام بحق الفلسطینیین.

 

وأشار الى أنه من أجل القضاء على القمع العالمي، يجب أن يتوقف نظام الهيمنة عن دعم النظام الصهيوني الإجرامي، مؤكداً أنه لن تتحقق العدالة في العالم ما لم يركع النظام الصهيوني ويخفف الضغط على الأمم.

 

وشدد السيد أبوالفتح دعوتي أنه من الضروري أن تتحد جميع الدول مع المضطهدين والمحرومين في الولايات المتحدة ضد العنصرية والعنف في البيت الأبيض والنظام الصهيوني غير الشرعي.

3906398

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: