ایکنا

IQNA

10:09 - September 07, 2020
رمز الخبر: 3478077
طهران ـ إکنا: أصدرت منظمة دارالقرآن الکریم في إیران بياناً أدان فيه الاساءة الى المصحف الشريف والنبي محمد(ص) في بعض الدول الأوروبية، مؤكدة أن الأعمال المسیئة للمقدسات ستؤدي إلی التعجیل بتحقیق الوعد الإلهي.

منظمة دارالقرآن: الإساءة للمقدسات تعجل فی تحقیق الوعد الإلهی

وأصدرت منظمة دارالقرآن الکریم في إیران بیاناً إستنکرت فیه العمل المسیئ للقرآن الکریم ولرسول الله محمد بن عبدالله (ص) الذي قام به متطرفون في السوید وفرنسا.


وأشار البیان إلی جهود الکفار والمنافقین لتنزیل شأن النبی (ص) علی مدى التأریخ وفشلهم مشیراً إلی الآیة الـ32 من سورة "التوبة" المباركة "يُرِيدُونَ أَن يُطْفِئُوا نُورَ اللَّـهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّـهُ إِلَّا أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ".


وأکدت المنظمة أن المسیئین التابعین الی الإعلام الصهیوني علیهم أن یعوا بأنهم لن یستطیعوا تلویث ساحة رسول الله (ص) وکتابنا الکریم بدعایاتهم وأعمالهم القبیحة.


وأردفت منظمة دارالقرآن الكريم مؤکدة أن الأعمال المسیئة ستوحد أحرار العالم وتحثّهم علی معرفة رسول الله (ص) والقرب منه کما أنها ستؤدي الی التعجیل بالوعد الإلهي.

 

هذا ويذكر أن  المجلة الفرنسية "شارلي إيبدو" قامت مؤخراً بإعادة نشر الرسوم المسيئة للنبي محمد(ص)، والتي تستفز مشاعر نحو ملياري مسلم كما قام عناصر من اليمين المتطرف في مدينة "مالمو" جنوبي السويد قد أضرموا النيران بنسخة من القرآن الكريم، 28 أغسطس الماضي، الأمر الذي أثار موجة اضطرابات في المدينة

3921246

أخبار ذات صلة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: