ایکنا

IQNA

13:19 - February 15, 2021
رمز الخبر: 3480162
طهران ـ إکنا: أكدت الباحثات والأكاديميات المشاركات في ندوة "دور الحوار التفاعلي في تقوية الأسرة" الدولية المتخصصة بالعاصمة الايرانية طهران على الدور المهم للأسرة في ترسيخ القيم الاسلامية.

أكاديميات يؤكدن دور الأسرة في ترسيخ القيم الإسلامية بندوة طهران + صور

وانطلقت فعاليات ندوة "دور الحوار التفاعلي في تقوية الأسرة" الدولية المتخصصة أمس الأحد 14 فبراير 2021 للميلاد في العاصمة الايرانية طهران، وذلك بمشاركة 25 ضيفاً من لبنان، وسوريا، والعراق، وأفغانستان اضافة الى باحثات وأكاديميات من الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وأشارت رئيسة جامعة "الأمة العربية" السورية "الدكتورة هالة سليمان الأسعد" خلال الكلمة التي ألقاها في هذه الندوة إلى دور المرأة الأساسي في الحفاظ على جبهة المقاومة، وقالت: "المرأة رمز للكرامة والشرف للإنسانية والمجتمعات، والمرأة هي محور الحياة الأساسي في حرب شرسة ضد العدو".

واعتبرت التربية الأسرية أساس تربية الأبناء وبناء مستقبل مشرق للمجتمع، قائلة: لعبت المرأة في مجتمعاتنا دوراً رئيسياً في تعزيز المقاومة، وكانت المرأة هي التي أعطت المقاومة قوة مضاعفة.

وبدوره، قال الناشط الاجتماعي في الشؤون الفلسطينية، ورئيس دائرة التربية والتعليم للأونروا في لبنان "سالم ديب" خلال كلمته بهذه الندوة إن الشريعة الإسلامية تولي عناية فائقة للزواج وتكوين الأسرة، وفي هذا الصدد قال الله سبحانه وتعالى في الآية الـ21 من سورة "الروم" المباركة: "وَ مِنْ آياتِهِ أَنْ خَلَقَ لَکُمْ مِنْ أَنْفُسِکُمْ أَزْواجاً لِتَسْکُنُوا إِلَيْها وَ جَعَلَ بَيْنَکُمْ مَوَدَّةً وَ رَحْمَةً إِنَّ في‏ ذلِکَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَکَّرُونَ".

وأكد سالم ديب أن تعزيز العلاقة بين أفراد الأسرة والأقارب في المجتمع الفلسطيني قد لعب دوراً كبيراً في تعزيز أسس المجتمع المقاوم للاحتلال.

كما أشار سالم ديب إلى دور المساجد في تنشئة أطفال الأسر الفلسطينية ودعمهم، وقال إن المناسبات الدينية والوطنية المختلفة للفلسطينيين كان لها أثر كبير على روح التكافل الاجتماعي بين المواطنين الفلسطينيين.

وفي هذ السياق، تحدثت الناشطة الاجتماعية الأفغانية "سيما سمر" ، عن تحسين أوضاع المرأة الأفغانية، مشيرة الى أن الدستور الأفغاني الجديد الذي تمت صياغته خلال العقد ونصف العقد الماضيين  يعترف بحقوق المرأة حیث تتمتع النساء بالمساواة مع الرجال في مجال الكرامة الإنسانية وحقوق الإنسان.

وتجدر الاشارة الى أن هذه الندوة التي تستمر أعمالها حتى اليوم الاثنين تقام بتنظيم وحدة الجهاد الجامعي بجامعة الزهراء(س) بالعاصمة الايرانية طهران وبالتعاون مع المركز الدولي للنهوض بالحوار الأسري التابعة لمؤسسة رئاسة الجمهورية في إیران.

3954023

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: