ایکنا

IQNA

16:28 - April 28, 2021
رمز الخبر: 3480998
غزة ـ إکنا: نظمت رابطة علماء فلسطين بالتعاون مع العشرات من المؤسسات العلمائية والشرعية من أنحاء العالم، وعلى رأسهم الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين؛ مؤتمراً لنصرة "هبة باب العامود" في مدينة القدس المحتلة، اليوم الأربعاء، عبر تطبيق زووم، وسط حضور جمع كبير من الشخصيات العلمائية البارزة.

وتحدث عدد من العلماء البارزين في كلمات منفصلة لهم أكدوا فيها وقوف علماء الأمة العربية والإسلامية مع المرابطين في المسجد الأقصى، وثمنوا جهادهم وعزائمهم ورباطهم للدفاع عن قبلة المسلمين الأولى، مشددين على أن "انتصارهم هذا بشرى بين يدي الانتصار الكبير على الصهاينة وهو يبعث في الأمة روح الأمل بأنها قادرة على أن تحقق النصر حين تملك إرادتها".

وقال رئيس رابطة علماء فلسطين نسيم ياسين إن فكرة المؤتمر الدولي "جاءت من باب توحيد العلماء في مواجهة المخططات الخبيثة لهذا العدو".

وأضاف "سنواصل كافة جهودنا المحلية والدولية لنصرة المسجد الأقصى المبارك، وسنتواصل مع كافة العلماء لتحريك الشعوب والأحرار لمضاعفة جهودهم نصرة للمسجد الأقصى وإفشال مخططات الاحتلال والتصدي للاقتحامات المتكررة من المستوطنين".

ودعا خطباء المسلمين والدعاة لتخصيص خطبتي الجمعتين المقبلتين لحشد الأمة في مواجهة "الهجمة الصهيونية" وإسناد المرابطين المقدسيين وتوعية المسلمين بمخططات الاحتلال باقتحام المسجد الأقصى يوم 28 رمضان بشكل كبير من جماعات "الهيكل" المزعوم.

وأكد أن رابطة علماء فلسطين على تواصل دائم مع المرابطين في باحات المسجد الأقصى وشيوخه من أجل تعزيز ثباتهم وإسنادهم لإفشال ما يسمى بيوم القدس العبري.

وشدد ياسين على أن هذه ليست مهمة المقدسيين وحدهم بل مهمة كل الأمة بمختلف مواقعها.

وتستعد رابطة علماء فلسطين خلال الأيام المقبلة لتنظيم مؤتمر صحفي للإعلان عن انطلاق أسبوع الدفاع عن المسجد الأقصى وإفشال ما يسمى بيوم القدس العبري الذي ينوي الاحتلال تنفيذه يوم 28 رمضان الجاري باقتحامه وتدنيسه للمسجد الأقصى بأعداد كبيرة من المستوطنين.

المصدر: وكالة الصحافة الفلسطينية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: