ایکنا

IQNA

زعيم الطائفة الكليمية في إیران:
13:44 - June 10, 2021
رمز الخبر: 3481475
طهران ـ إکنا: أكد زعيم الطائفة الكليمية في إیران "الحاخام يونس حمامي لاله زار" أن الإمام الخميني(رض) إستطاع أن يظهر للجميع أن الدين الذي يكون ذا طبيعة الهية هو أبديّ وخالد، ويمكن أن تلبي التعاليم الدينية احتياجات الإنسان.

الإمام الخميني(رض) إستطاع أن يظهر أن الدين يمكن أن يلبي إحتياجات الإنسان + فیديو

وقال ذلك، زعيم الطائفة الكليمية في إیران "الحاخام يونس حمامي لاله زار" في الكلمة التي ألقاها في مؤتمر "الإمام الخميني(رض) والعالم المعاصر" الدولي الذي أقيم الخميس الماضي 3 يونيو / حزيران 2021 للميلاد في مرقد الامام الخميني(رض) جنوب العاصمة طهران، وذلك بمناسبة الذكرى الثانية والثلاثين لرحيل مفجر الثورة الاسلامية في ايران الامام الخميني (رضوان الله تعالى عليه).

وأضاف أن أحد أكبر التأثيرات التي تركها سماحة الإمام الخمیني(رض) على العالم المعاصر، العالم الذي كان يسير في الاتجاه الذي كاد أن يحلّ العلم أو الفردانیة محلّ الله والمعتقدات الدينية آخذت في التضاؤل بحجة أن الدين الذي عمره ألف أو آلاف السنين کیف يستطيع أن يجيب على القضایا الحدیثة للإنسان؟

وأشار الى أن الإمام الخميني(رض) إستطاع من خلال التعلّم من الأنبياء الإلهیین والأخلاق والإنسانية، أن يظهر للجميع أن الدين الذي يكون ذا طبيعة الهية هو أبديّ وخالد، ويمكن أن تلبي التعاليم الدينية احتياجات الإنسان ليس فقط لوقت محدد بل لجمیع العصور والفترات، وذلك ليس فقط في جانب العلم أو الجوانب الأخرى بل في مجالات أعلى وأکبر.

وأوضح أن النقص الذي يشعر به الإنسان في الجانب المادي والمعنوي والنفسي، ولا يشعر بالراحة والهدوء على رغم من امتلاكه العديد من الإمكانيات المادية الكثيرة، فلهذا يجب أن نؤكد أن الدين والمعتقدات الإلهية هي التي تلبي احتياجات الانسان فحسب، وتمهد لوصوله الى الكمال بحیث لایفکر الانسان في راحته فحسب، إنما بناء على الإيمان بالله وبناء على هذا المبدأ أن الله يحب كل خليقته حيث هناك آية تشیر الى أن "رحمة الله وسعت كل شيء" أي تشمل رحمة الله كل المخلوقات سواء كان الإنسان الذي يعتبر أشرف المخلوقات أو المخلوقات الأخرى، وكذلك العبد الذي يعرف الله ويحاول أن يسير في طريق الله أو العبد الذي لم يصل بعد إلى مستوى الفهم والإدراك لأن الله سبحانه وتعالى لايحرمه من نعمه.

هذا ويذكر أن مؤتمر "الإمام الخميني(رض) والعالم المعاصر" الدولي عقد بتنظیم معهد أبحاث الامام الخميني(رض) والثورة الاسلامية، وبالتعاون مع وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، ومؤسسة تنظيم ونشر تراث الامام الخميني (رض)، واللجنة المركزية المشرفة علي احياء ذكرى رحيل الامام الخميني (قده).

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: