ایکنا

IQNA

13:01 - August 29, 2021
رمز الخبر: 3482324
باریس ـ إکنا: قالت طبیبة فرنسیة ومترجمة کتب الشاعر الايراني الكبير "مولانا جلال الدین الرومي" إلی الفرنسیة إن الإسلام وجه إشتراك جمیع الدیانات وإنه محور إتفاقها جمیعاً.

وتعتقد الطبیبة الفرنسیة والباحثة الإسلامیة في المرکز الوطني للبحث العلمي "أفا دي فیتراي – مایروویتش" (Eva de Vitray-Meyerovitch) إن الدین الإسلامي والمسلمین جمیعاً مکلفون بالإعتراف بالدیانات السماویة السابقة للإسلام وإحترامها بحسب تعالیم دینهم.

وتضیف أن الدین الإسلامي هو نقطة إشتراك ومحور إتفاق جمیع الدیانات المساویة.

وتؤکد نحن لا ننتمي للإسلام فحسب إنما نحن ندخل في دین تتم به سائر الدیانات وإنه یعترف ویهتم بها.

هذا ویذکر أن الباحثة الفرنسیة أسلمت العام 1950 للمیلاد وأصدرت 40 کتاباً ومقالاً وتعد المترجمة لکتب وأشعار مولانا جلال الدین وأیضا الشاعر الباکستاني "محمد إقبال اللاهوري".

3993559

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: