ایکنا

IQNA

17:03 - September 20, 2021
رمز الخبر: 3482603
مسقط ـ إکنا: افتتحت إدارة الأوقاف والشؤون الدينية بمحافظة "الداخلية" في سلطنة عمان مدرسة "كهف الهوته" لتعليم القرآن الكريم وعلومه الفقهية بالحمراء.

إفتتاح مدرسة

وإفتتحت إدارة الأوقاف والشؤون الدينية بمحافظة "الداخلية" في سلطنة عمان مدرسة "كهف الهوته" لتعليم القرآن الكريم وعلومه الفقهية بالحمراء، التي خصصت لأبناء منطقة المركاض بحضور الشيخ جمعة بن ناصر بن عامر الصارمي نائب مدير الإدارة ومقتصرا ًعلى عدد من المسؤولين والمعلمات بالمدرسة واضعين في الاعتبار اتخاذ الإجراءات الاحترازية وتتضمن المدرسة مكتبة دينية وثقافية وقاعة للفعاليات والأنشطة الدينية ومكتب للإدارة وفصول دراسية ومرافق خدمية حيث تم التبرع بالأرض التي أقيمت عليها المدرسة واستغرق بناؤها أربع سنوات وبتكلفة أكثر من 60 ألف ريال عماني بالجهود الأهلية.

وتضمن الحفل فقرات متنوعة من بينها عرض مرئي لحلقات تدريس القرآن الكريم وحلقات المحاضرات الدينية ومراحل بناء المدرسة وغيرها من الفعاليات الدينية التي تنفذها المدرسة، كما تضمن حفل الافتتاح كلمة نائب مدير الإدارة تحدث خلالها عن فوائد القرآن الكريم ودور مدارس تدريس القرآن في غرس القيم وتربية الناشئة على كتاب الله وعلومه واكتساب مبادئ حياة الأبناء بتعاليم القرآن الكريم علميًا وأخلاقيًا خاصة في ظل المغريات الحياتية التي نعيشها في وقتنا الحاضر.

كما تطرق في كلمته إلى فوائد الصدقة والتي ظهرت جلياً في بناء هذه المدرسة، مشيرًا إلى تخصيص الأرض والتبرع بها لإقامة المدرسة عليها إلى التبرعات المتواصلة حتى اكتمال البناء وتجهيزها ومدى الإقبال عليها وأثنى على القائمين على بنائها والمشرفين والمعلمات بالمدرسة كما ألقى عبدالرحمن بن سعيد بن عبدالله العبري الواعظ الديني كلمة تطرق من خلالها إلى التعريف بمسيرة بناء هذه المدرسة والتي استغرق أربع سنوات وكان لجائحة كورونا تأثير على سير البناء وسرعة إنجازها.

وأشار إلى تبرع أحد المحسنين بالأرض ليقام عليها هذا الصرح العلمي وتكاتف جهود الأهالي حيث بدأ بناؤها في شهر مارس من عام 2017م، وقد تم تذليل العقبات والصعوبات التي واجهت هذا المشروع بفضل المسؤولين في وزارة الأوقاف والشؤون الدينية نظرًا للأهداف السامية التي أقيمت من أجلها هذه المدرسة وهي تدريس الناشئة القرآن الكريم وعلومه ولقد وجدت هذه المدرسة بعد اكتمالها والإعلان عن استقبال الطلبة إقبالاً كبيراً فاق استيعابها وهذا يدل على مدى إدراك أولياء الأمور بأهمية تعليم الناشئة القرآن الكريم.

وقام نائب مدير الإدارة والحضور بجولة على أقسام المدرسة وفصولها الدراسية واستمع إلى شرح من المعلمات عن ماهية التدريس مع المناشدة بأهمية دعم مدارس القرآن الكريم بمعلمات بما تقتضيه حاجة المدارس بالولاية في إشارة إلى أن هناك معلمات متطوعات يعملن في هذه المدارس ويقمن بتدريس النشء.

المصدر: جريدة عمان
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: