ایکنا

IQNA

10:12 - January 19, 2022
رمز الخبر: 3484373
بيروت ـ إكنا: أقامت دار القرآن والحديث في حوزة السيدة الزهراء (ع) التابعة لجامعة المصطفى (ص) العالمیة في بلدة "حارة حريك" في الضاحية الجنوبية بالعاصمة اللبنانية بيروت محاضرتين قرآنيتين حول "العلاقة بالقرآن"، و"أهمية التدبر في القرآن".

وأقامت دار القرآن في حوزة السيدة الزهراء (ع) هذه المحاضرات القرآنية بحضور مجموعة من المدرّسات والطالبات، وبمشاركة المديرة العامة لحوزة الإمام الخميني(قده)، والأخوات المسؤولات في القسم التعليمي  والتربوي والبحثي في سوريا.

وتمحورت المحاضرة الأولى التي قدّمها  فضيلة الشّيخ الدكتور" محمّد بن علي اللواتي"، حول العلاقة بالقرآن وطرق الاستفادة منه ابتداءً من الاهتمام بتلاوته وتفسيره والتدبر في آياته، وأشار إلى أن كل منا يتلقى علوم القرآن الكريم  بحسب مقامه وسعة وعائه، وقد امتازت المحاضرة بكثرة الشواهد والإضاءات القرآنية.

هذا وتمحورت المحاضرة الثانية  حول أهمية التدبر في القرآن الكريم، الذي يعدّ من أفضل الطرق والسبل للتفاعل مع المحتوى القرآني، إذ تكشف الرؤية التدبرية اللثام عن مقاصد الآيات والسور، بغية العمل بمضامينها والترقي في مدارج الكمال والمعرفة، مؤكداً على أهمية التفسير كمقدمة للغوص والتعمق في بطون الآيات.

ثم قدّم فضيلة الشيخ محمد بن علي اللواتي أنموذجاً للتدبر والتعمق في الآيات من خلال سورة الفلق المباركة.
 
وبعد ذلك كان لفضيلة الشيخ الدكتور "محمد اللواتي" جلسة حوارية مع مدّرسات القرآن الكريم تمركزت حول كيفية الاستفادة من القرآن.

وتم تقديم هاتين المحاضرتين أمس الثلاثاء 18 يناير 2022م، الاولى الساعة العاشرة صباحاً والثانية الثالثة من بعد الظهر بتوقيت لبنان. 

والجدير بالذكر أن فضيلة الشيخ الدكتور "محمد بن علي اللواتي" من "سلطنة عمان"  وهو الحاصل على شهادة الماجستير في الفقه والمعارف الإسلامية من جامعة المصطفى(ص) العالمية ومحاضر فيها وكاتب وباحث في العلوم القرآنية والمعارف الإسلامية.
تنظيم محاضرات قرآنية حول

أخبار ذات صلة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: