ایکنا

IQNA

21:34 - February 17, 2022
رمز الخبر: 3484829
القاهرة ـ إکنا: قام المحفّظ المصري للقرآن "الشيخ عيد" بتحفيظ القرآن مجاناً لمدة 30 عاماً بمحافظة "المنوفية" المصرية حيث علّم 12 ألف شخص وطلابه أنشأوا 50 كتّاباً.

و"دعوة علي الحجر الأسود كانت نقطة تحول في حياة الشيخ عيد عامر، ابن قرية ميت أبوالكوم قرية الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات، ليصل عدد حفظة القرآن الكريم داخل القرية لـ 12 ألف شخص".

و"زيارتي للكعبة وقُبلتي للحجر الأسود غيّر مجري حياتي".. بهذه الكلمات بدأ الشيخ عيد عامر، حديثة "لأهل مصر" قائلاً؛ إنه منذ أكثر من 30 عامًا كُتب له زيارة المسجد الحرام وأثناء طوافه تمكن من الوصول للحجر الأسود وأثناء تقبيله دعا الله أن يجعله من حفظة القرآن الكريم، وبالفعل تمكن من حفظ القرآن الكريم ونوي أن يقوم بتحفيظه لأطفال القرية خاصة أنه لا يوجد محفظ للقرية بعد الشيخ عبد الحميد، الذي كان يُحفظ الرئيس السادات.

وأضاف: "في البداية لم يتوقع الأهالي وجود أحد من القرية يقوم بتحفيظ القرآن الكريم، ولكن بعد رؤيتهم أطفال القرية يتجهون لي بدأ الكبير والصغير يأتي إلي من القرية بل والقري المحيطة أيضاً، حتي بدأتُ في تحفيظ 1000 شخص سنوياً، بل وقام عدد من الذين حفظوا معي بفتح كتاتيب خاصة بهم حتي وصل عدد الكتاتيب لـ 50 كُتابًا داخل القرية".

واستكمل: "أقوم عقب صلاة الفجر مباشرةً باستقلال دراجتي متوجهًا لدار مناسبات القرية لأبدأ في العمل فى تحفيظ الأطفال القرآن بالمجان، وأستمر دون كلل أو ملل حتى صلاة الظهر ثم أعود لمنزلى لأستريح قليلاً، وتم تكريمي عدة مرات علي يد أهالي القرية وشيخ الأزهر".
مصر: حكاية

المصدر: أهل مصر

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: