ایکنا

IQNA

10:37 - October 12, 2019
رمز الخبر: 3473991
برلین ـ إکنا: أكد رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا، "أيمن مزيك"، أن يوم الوحدة الألمانية(3 أكتوبر) يعتبر فرصة للتعریف بالثقافة الإسلامیة لغیر المسلمین على مستوى ألمانيا.

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) أن مساجد ألمانیا بادرت 3 أکتوبر الجاری بفتح أبوابها لغیر المسلمین بالتزامن مع یوم الوحدة في ألمانیا.

 

وفي هذا الاطار، قال "أيمن مزيك"، رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا في حوار له مع اذاعة كنيسة مدينة "كولونيا" الألمانية إن یوم الوحدة هو یوم توحید ألمانیا الشرقیة والغربیة حیث یحییه الألمانیون سنویاً.


وأضاف أنه يعدّ فرصة مناسبة وجیدة للتعریف بالثقافة الإسلامیة لغیر المسلمین علی مستوی ألمانیا.


وقال ان المسلمین فی مختلف دول العالم یتعرضون الی هجمات من متطرفین ونحن نطالب الشرطة بتوفیر المزید من الأمن لهم.


وأردف قائلاٌ: ان المسلمین علیهم العمل علی التعریف بالثقافة الإسلامیة ومواجهة التمییز والعنصریة وأحد الأعمال التي نقوم بها فی هذا الإطار هي فتح أبواب المساجد لغیر المسلمین لتعزیز معرفتهم بالإسلام.

 

وأضاف: في يوم الوحدة الألمانية(3 أكتوبر) لدى المسلمين كجزء من المجتمع الألماني الفرصة للتعريف بالثقافة الإسلامية بطريقة صحيحة إلى المجتمع الألماني. يمكن للمواطنين الألمان التعرف على المسلمين المقيمين في البلاد. نعلن في هذا اليوم أن العيش في ألمانيا غير ممكن دون قبول الثقافات والجماعات المختلفة.

 

https://iqna.ir/fa/news/3848646

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: