ایکنا

IQNA

23:52 - April 23, 2020
رمز الخبر: 3476296
نيويورك ـ إکنا: جدد الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريش" الدعوة لوقف إطلاق النار، مستشهداً بآية من القرآن الكريم: "وَإِن جَنَحُوا لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا".

وحذّر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش من اتخاذ وباء كورونا (كوفيد-19) ذريعة لإجراءات قمعية لا علاقة لها بمكافحة المرض، داعياً في الآن ذاته إلى الجنوح للسلم في مناطق النزاع.

وقال في رسالته المصورة التي نشرها أمس الأربعاء، إنه مع تصاعد الوطنيات الضيقة والميول الشعبوية والسلطوية والعصف بحقوق الإنسان في بعض البلدان، فإن أزمة فيروس كورونا قد تكون ذريعة لإجراءات قمعية لا علاقة لها بمكافحة الجائحة، معتبرا أن هذا الأمر غير مقبول.

وأكد أن على الحكومات أن تتحلى أكثر من أي وقت مضى بالشفافية والاستجابة والخضوع للمحاسبة، مذكرا بأن التهديد مصدره الفيروس وليس الناس، كما اعتبر المسؤول الأممي أنه يجب أن تكون التدابير الاستثنائية قانونية وضرورية لا إفراط فيها ولا تمييز.

وحتى فجر الخميس، أصاب كورونا أكثر من مليونين و637 ألفا بالعالم، توفي منهم ما يزيد على 184 ألفا، وتعافى أكثر من 717 ألفا، وفق موقع "وورلد ميتر" المختص برصد ضحايا الفيروس.

تهنئة ودعوة

من جانب آخر، وجّه غوتيريش التهنئة للأمة الإسلامية بمناسبة حلول شهر رمضان. ودعا إلى الجنوح للسلم في مناطق النزاع والعمل بأحكام التراحم التي يأمر بها الإسلام.

وقال: أبارك للمسلمين حلول شهر رمضان الذي يصومونه في أجواء مختلفة هذه المرة، وقد تأثر الناس في أكثر من مكان بإجراءات مكافحة جائحة كوفيد-19، والعالقون في مناطق النزاع يصومون الشهر في أجواء حرب ورعب.

وجدد الدعوة لوقف إطلاق النار، مستشهدا بكلمات القرآن الكريم: "وَإِن جَنَحُوا لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا"، ودعا حكومات العالم الإسلامي إلى التكفل بالنازحين طبقا لأحكام الإسلام الداعية إلى التراحم وكرم الضيافة.

وأعلنت العديد من الدول العربية والإسلامية أن يوم الجمعة هو أول أيام رمضان المبارك، في وقت ستتحرى فيه دول أخرى مساء الخميس هلال الشهر الفضيل.

المصدر: الجزيرة نت
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: