ایکنا

IQNA

رجل دین إیراني في حديث لـ"إکنا":
10:33 - June 21, 2020
رمز الخبر: 3477015
طهران ـ إکنا: قال رجل الدین الإیراني "الشيخ مجتبى كلباسي" إن وجود هادٍّ ومرشدٍ في کل زمان ولکل أمة وقوم من القواعد الإسلامیة الأساسیة وذلك بحسب الآیة السابعة من سورة الرعد القرآنیة.

وقال رجل الدین الإیراني والمدرس فی الحوزة العلمیة، الشیخ "مجتبى کلباسي"، فی حدیث خاص لوکالة "إکنا" للأنباء القرآنية إنه لا یمکن أن تکون هناك أمة أو قوم دون منذر وهادّ علی مر التأریخ.


وأضاف أنه مبدأ من مبادئ المذهب الشیعي« موضحاً أن هناك حجة من الله علی أرضه في کل زمان ولهذا نشاهد تسلسل وتلاحق الأنبیاء (ص) والمرسلین علی مرّ التأریخ.


وأشار الی الآیة السابعة من سورة الرعد المبارکة "وَ يَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا أُنْزِلَ عَلَيْهِ آيَةٌ مِنْ رَبِّهِ إِنَّمَا أَنْتَ مُنْذِرٌ وَ لِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ" قائلاً: إن الآیة تشیر الی طلب الکفار من رسول الله (ص) ما یریدونه دون ما یأمر به رسول الله (ص).


وأشار الی الآیة 24 من سورة فاطر المبارکة "إنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَإِنْ مِنْ أُمَّةٍ إِلَّا خَلَا فِيهَا نَذِيرٌ" قائلاً: إن وجود هادّ و نذیر هو مشروع إلهی عام.


وأوضح کان هناك أنبیاء ورسل في کل مراحل التأریخ لم یذکر منهم القرآن الکریم سوی 25 ولکنه أمر ثابت بأن الأنبیاء والرسل (ص) کانوا کثر.


وتساءل الشیخ کلباسی عن معنی الهادي قائلاً: إن هناك من یزعم أن الهادي فی کل زمان هم علماء الزمان موضحاً أن العلماء یجتهدون في مقولات مختلفة وربما یختلفون فیها وبالتالي لیس من الصواب أن یجعل الله سبحانه وتعالی هؤلاء العلماء هادیاً ونذیراً للشعوب والأمم.


وأوضح المدرس في الحوزة العلمیة فی ایران إن حدیث الثقلین المتواتر قد حسم الأمر بتصریحه إن العترة هم الهداة المهدیین مؤکداً أن لکل زمان إمام وهو الهادی المهدي.

 

وأشار رئيس مركز "المهدوية" التخصصي في الحوزة العلمية الی روایة عن الإمام الباقر (ع) قوله " قال رسول الله (ص) أنا المنذر وعليّ الهادي وكل إمام هادٍ للقرن الذي هو فيه" .

 

3904372

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: