ایکنا

IQNA

14:46 - June 23, 2020
رمز الخبر: 3477070
القاهرة ـ إکنا: تحل اليوم الثلاثاء 23 يونيو / حزيران 2020 للميلاد، ذكرى وفاة آخر قارئ من جيل عملاقة التلاوة وهو نقيب القراء الشيخ أبو العينين شعيشع.

وتحل اليوم الثلاثاء ذكرى وفاة آخر قارئ من جيل عملاقة التلاوة وهو نقيب القراء الشيخ أبو العينين شعيشع، حيث ولد فى مدينة "بيلا" التابعة لمحافظة "كفر الشيخ" المصریة، فى 12 أغسطس عام 1922م، وهو الابن الثانى عشر لأبيه، وإلتحق بكُتاب المدينة، وحفظ القرآن الكريم على يد الشيخ «يوسف شتا»، وهو لم يتجاوز العاشرة من عمره، وذاع صيته كقارئ للقرآن عام 1936م، وهو في الرابعة عشر من عمره، بعد مشاركته بالتلاوة فى حفل أُقيم بمدينة المنصورة فى ذلك العام، والتى تبعدُ عن مدينة بيلا بحوالى 27 كيلو متراً فقط.

ودخل "شعيشع"، الإذاعة المصرية عام 1939م، متأثراً بالشيخ محمد رفعت، حيث استعانت به الإذاعة لإصلاح الأجزاء التالفة من تسجيلات "رفعت"، ولكنه اتخذ لنفسه أسلوباً فريداً فى التلاوة بدءاً من منتصف الأربعينيات، وكان أول قارئ مصرى يقرأ القرآن الكريم بالمسجد الأقصى المبارك.
فى ذكرى وفاة نقيب القراء أبو العينين شيعشع.. معلومات عن عملاق التلاوة
وعام 1969م عُين "شعيشع" قارئاً لمسجد عمر مكرم بميدان التحرير، وسط القاهرة، ثم قارئاً لمسجد السيدة زينب عام 1992م، وناضل كثيراً فى بداية السبعينات من القرن الماضى لإنشاء نقابة القراء مع كبار قراء القرآن الكريم فى مصر حينذاك، وقد انتُخب نقيباً لنقابة القراء منذ عام 1988م، خلفاً للقارئ الراحل الشيخ عبد الباسط محمد عبد الصمد، وظل نقيباً لها حتى وفاته.

كما عُين عضواً بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، وعميداً للمعهد الدولى لتحفيظ القرآن الكريم، وعضواً للجنة اختبار القراء بالإذاعة والتليفزيون، وعضواً باللجنة العليا للقرآن الكريم بوزارة الأوقاف، وعضواً بلجنة عمارة المسجد بالقاهرة. وحصل على وسام الدولة عام 1989 كما حصل على وسام الرافدين من العراق، ووسام الأرز من لبنان، ووسام الاستحقاق من سوريا، وفلسطين، وأوسمة من تركيا، والصومال، وباكستان، والإمارات العربية المتحدة، وبعض الدول الإسلامية.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: