ایکنا

IQNA

13:17 - September 29, 2020
رمز الخبر: 3478404
نيويورك ـ إکنا: قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إن فقدان مليون شخص بسبب فيروس كورونا هو "أمر مرعب" تفاقم بسبب "وحشية هذا المرض".

وفي بيان صدر بعد تجاوز عدد الوفيات في العالم بسبب جائحة كورونا، المليون شخص، وصفه غوتيريش بأنه "رقم صادم للعقل".

وأضاف غوتيريش لقد "كانوا آباء وأمهات وزوجات وأزواج وإخوة وأخوات وأصدقاء وزملاء. لقد تضاعفت الآلام بسبب وحشية هذا المرض".

وتابع: "مخاطر العدوى تحرم العائلات من المشاركة في الفراش. وغالبا ما كانت عملية الحداد والاحتفال بالحياة مستحيلة".

وحذر غوتيريش من أنه "لا نهاية في الأفق لانتشار الفيروس، وفقدان الوظائف، وتعطيل التعليم، والاضطراب في حياتنا".

ومع ذلك، قال إنه يمكن التغلب على الوباء من خلال القيادة المسؤولة والتعاون والعلم، بالإضافة إلى الاحتياطات مثل التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات.

وأكد أن أي لقاح يجب أن يكون "متاحًا للجميع وبأسعار معقولة".

وكشف إحصاء وكالة "رويترز" أن وفيات كورونا في مختلف أرجاء العالم تجاوزت حاجز المليون اليوم الثلاثاء مع تزايد أعداد الوفيات وسط تسارع الإصابات في عدد من البلدان.

وتضاعف عدد الوفيات بسبب الأمراض المرتبطة بفيروس كورونا من نصف مليون في ثلاثة أشهر فقط، وتصدرت قائمة الوفيات الولايات المتحدة والبرازيل والهند.

ويموت ما يربو على 5400 شخص حول العالم كل 24 ساعة، وفقا لحسابات "رويترز"،  بناء على متوسط الوفيات حتى الآن في سبتمبر.

ويعادل هذا نحو 226 وفاة في الساعة أو وفاة كل 16 ثانية. فخلال مشاهدة مباراة كرة قدم مدتها 90 دقيقة، يموت 340 في المتوسط.

وتمثل الولايات المتحدة والبرازيل والهند حوالي 45% من جميع وفيات كوفيد-19 على مستوى العالم، بينما تمثل منطقة أمريكا اللاتينية وحدها ما يزيد على ثلث الوفيات.

وتجاوز عدد الإصابات بالفيروس عبر العالم 33 مليون شخص.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: