ایکنا

IQNA

17:27 - March 07, 2021
رمز الخبر: 3480420
بغداد ـ إکنا: أكد المرجع الديني الشيخ بشير حسين النجفي، الیوم الاحد، أن المرجعية الدينية المتمثلة بالسيد علي السيستاني وضعت مسماراً في نعش مشروع التطبيع مع الكيان الإسرائيلي، مشيراً إلى أن مرجعية النجف راعية للشعب بما فيه الأقليات.

وقال ممثل المرجع النجفي ونجله الشيخ علي النجفي في حوار إن المرجعية الدينية وضعت مسمارا في نعش مشروع التطبيع، مؤكداً أنه لا يمكن لمشروع مثل هذا ان يمر عبر النجف الاشرف.

وأضاف أن المرجع السيستاني وبابا الفاتيكان يمثلان هرم طائفتيهما، مشيراً إلى أن حوار الاديان ليس جديداً ولقاء السيد السيستاني مع البابا خطوة مهمة في هذا المجال.

ولفت النجفي إلى أن  حوار السيد السيستاني والبابا مهم للإنسانية، مؤكدا أن مرجعية النجف الاشرف راعية للشعب بما فيه الأقليات.
 
نديم نصار: لا علاقة للبابا بمشروع التطبيع

وأكد المدير التنفيذي لمؤسسة وعي لحوار الاديان الاب نديم نصار، الأحد، عدم علاقة بابا الفاتيكان بمشروع التطبيع مع الكيان الإسرائيلي، لافتا إلى ان لقاء المرجع الديني السيد علي السيستاني والبابا تاريخي وغير مسبوق.

وقال نصار إنه لا علاقة لبابا الفاتيكان فرنسيس بمشروع التطبيع مع إسرائيل، محذراً من أن هناك من يراهن على سقوط العراق وزوال حضارته.

المرجع النجفي: المرجعية وضعت مسماراً في نعش مشروع التطبيع

وأضاف أن لقاء السيد السيستاني والبابا تاريخي وغير مسبوق، مشيراً إلى أن السيد السيستاني له ثقل في العراق واللقاء مع البابا امر بديهي.

وأوضح نصار أن حوار الاديان المثمر يعتمد على أسس وعي مؤسساتي، مؤكدا أن مخرجات زيارة البابا فرنسيس تتطلب قرارات سياسية ودينية.

المصدر: المعلومة

کلمات دلیلیة: المرجعية ، التطبيع ، نديم نصار
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: