ایکنا

IQNA

رئيس رابطة الزرادشتيين في إیران:
11:44 - June 11, 2021
رمز الخبر: 3481470
طهران ـ إکنا: أكد "الدكتور أردشير خورشيديان" أن الإمام الخمیني(رض) أسّس الجمهورية الاسلامية الايرانية على أساس العدل، وإستیفاء الحق، وتحكيم العدل.

الإمام الخميني(رض) أسّس الجمهورية الإسلامية على أساس العدل + فيديو

وقال ذلك، رئيس رابطة الزرادشتيين في إیران "الدكتور أردشير خورشيديان" في الكلمة التي ألقاها في مؤتمر "الإمام الخميني(رض) والعالم المعاصر" الدولي الذي أقيم الخميس الماضي 3 يونيو / حزيران 2021 للميلاد في مرقد الامام الخميني(رض) جنوب العاصمة طهران، وذلك بمناسبة الذكرى الثانية والثلاثين لرحيل مفجر الثورة الاسلامية في ايران الامام الخميني (رضوان الله تعالى عليه).

وأضاف أن حقیقة الأدیان کما جاء في أصولها من التوحید والنبوة والمعاد وإلی آخرها وبالأخص العدل منها, وهو الأصل الذي حظی بإهتمام کبیر, یبین أن مؤسس الثورة الإسلامیة الإیرانیة الذي کان یعي الحقیقة المشترکة لجمیع الدیانات الإلهیة وکان منتبهاً إلیها والأتباع الخالص للإسلام الصحیح وبالأخص من کان من أتباع الإمام علي (ع), إن أصل وأساس الحکم في الجمهوریة الإسلامیة أسسّها علی العدل وإستیفاء الحق وتحکیم العدل.

وأشار الى أنه لیس المسلمین وحدهم إنما جمیع الأقوام والطوائف والجماعات الإیرانیة أیضاً علیهم أن ینتبهوا لحقیقة الدیانات السماویة من أجل الإلتزام بهذا المعنی الأخلاقي والإنساني عن الإمام علي(ع) وأن یعرفوا أن من یظلم ومن یناصر الظالم ومن یرضی للظالم ظلمه کلهم شرکاء في هذا الظلم وهذا قول الإمام علی (ع) ومن خلفه.

وأكد رئيس رابطة الزرادشتيين في إیران أن المجتمع الإسلامی بحسب الجمهوریة الإسلامیة المنصوص علیها في الدستور, یسعی إلی أن یجعل إستیفاء الحق سهلاً وتضییع الحق جداً صعباً.

وصرّح: "نحن فخورون وکما قالوا, منذ دخوله الدولة ونتذکر جمیعاً من عمره یسمح له أن یتذکر الثورة إن التوحید عقیدة الجمیع ونحن جمیعاً نكون یداً واحدةً ومنذ ذلك الوقت وبعد ذلك أیضاً کلنا أي أتباع الدیانات الموحدة غیر الإسلام أیضاً, الذي نعیش في الدولة من مختلف الأقوام والطوائف, کلنا إنسان وتعلمنا أن نفکر کإنسان وأن نعمل کوطنیین وأن نعیش کزرادشتیة أو مسلمین أو عیسویین أو یهود أو کیفما نکون".

وأضاف: "علينا أن لا نرضی العمل علی إلحاق الضرر بالمصالح الوطنیة لحساب مصالحنا الطائفیة والفئویة وأن لا ننتهك قیم الأخلاق والإنسانیة لصالح المصلحة الوطنیة ولهذا دائماً کنا نعتبر الحرب غیر مقدس ولکننا نقدس الدفاع".

هذا ويذكر أن مؤتمر "الإمام الخميني(رض) والعالم المعاصر" الدولي عقد بتنظیم معهد أبحاث الامام الخميني(رض) والثورة الاسلامية، وبالتعاون مع وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، ومؤسسة تنظيم ونشر تراث الامام الخميني (رض)، واللجنة المركزية المشرفة علي احياء ذكرى رحيل الامام الخميني (قده).

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: