ایکنا

IQNA

لبنان: جمعية "الإمام الخميني(رض)" في بعلبك تنظم ندوة بمناسبة ذكرى إنتصار الثورة

11:58 - February 11, 2022
رمز الخبر: 3484725
بيروت ـ إكنا: نظمت جمعية مركز "الإمام الخميني(رض)" الثقافية في مركزها في منطقة بعلبك (محافظة البقاع الشمالي) أمس الأول الأربعاء 9 فبراير الجاري ندوة بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين لإنتصار الثورة الإسلامية الإيرانية.

وشارك في الحضور مدير مديرية بعلبك في الحزب السوري القومي الإجتماعي السيد "فادي ياغي" على رأس وفد حزبي، إلى جانب المستشار الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان الدكتور "عباس خامه يار"، ووزير الصحة السابق الدكتور "حمد حسن"، والوزير السابق "طراد حماده"، النائب السابق الدكتور "كامل الرفاعي"، ومسؤول منطقة البقاع في حزب الله الدكتور "حسين النمر"، وعضو إقليم (منطقة البقاع) في حركة أمل السيد "مصطفى السبلاني"، وأمين فرع البقاع في حزب البعث العربي الإشتراكي السيد "نزيه نون"، ورئيس إتحاد بلديات بعلبك "علي فياض ياغي"، والمدير الإقليمي للدفاع المدني "بلال رعد"، وأمين فرع البقاع الشمالي في الحزب العربي الإشتراكي "محمد شقير"، وممثلون عن الأحزاب والقوى الوطنية والفصائل الفلسطينية وفاعليات دينية، بلدية  وسياسية واجتماعية ونقابية.

وقد قام بإدار الندوة  المتحدث بإسم المركز السيد "علي شريف"، وتضمنت الندوة  كلمة لمسؤول منطقة البقاع في "حزب الله" الدكتور "حسين النمر " وكلمة لوزير السابق د. "طراد حمادة" تحدث فيها عن انتصار الثورة وشخصية الامام الخميني(رض) بوصفها شخصية نموذجية إنعكست فيها كل المقومات العلمية والعملية للإنسان. ومن أكثر مميزاته أنه كان يتمتع بشجاعة وصلابة وقوة وإرادة قل نظيرها….

وكان للمستشار الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان الدكتور عباس خامه يار كلمة أشار فيها  إلى أن التبعية للأجنبي وبخاصة لأميركا وبريطانيا كانت السمة الغالبة لنظام الشاه… لكن بعد انتصار الثورة، رغم التحديات والحروب المفروضة، خرجنا مرفوعي الرأس، وكان الإستقلال السياسي والإقتصادي والإجتماعي والثقافي، والخروج من الناتو ومن معسكر الغرب، ولم تعد إيران شرطي الخليج الفارسي، وتم طرد أكثر من 45 ألف مستشار أميركي من كل مرافق ومؤسسات البلاد، وقضت الثورة على جهاز السافاك القمعي، ولم تعد إيران حليفة لإسرائيل، وبدأت مسيرة السيادة والإستقلال والتنمية في المجالات كافة، ودعم المقاومة وحركات التحرر العالمية، وأصبحت الجمهورية الإسلامية الإيرانية تحتل المرتبة السابعة عالميا” في إطلاق الأقمار الصناعية، وفي المرتبة 17 عالمياً في مجال التطور العلمي.

وختم خامه يار: "بعد فشل رهان الأعداء على الحروب العسكرية والسياسية والأمنية وحتى الثقافية، توجهوا نحو الحرب الإقتصادية، ولكن رغم كل هذه الظروف نتقاسم لقمتنا مع المستضعفين والمجاهدين والمناضلين، ولن تثنينا كل الضغوط والعقوبات".
لبنان: جمعية  

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
captcha