ایکنا

IQNA

15:46 - March 01, 2022
رمز الخبر: 3485012
طهران ـ إکنا: هنأ قائد الثورة الاسلامية الایرانیة سماحة آية الله السيد علي الخامنئي الأمة المسلمة والشعب الإيراني وأحرار العالم بمناسبة ذكرى المبعث النبوي الشريف، مضيفاً أن بعثة النبي الاكرم(ص) تمثل هدية لكافة أبناء البشر.

ولفت قائد الثورة الاسلامية الايرانية سماحة آية الله الخامنئي في كلمته اليوم الثلاثاء بمناسبة المبعث النبوي الشريف الى أن الباري سبحانه وتعالى يدعو البشر للتفكر والتعقل وأضاف ان بعثة الرسول الاكرم (ص) حققت أمراً كان يبدو مستحيلاً وهو انه جعل من ابناء الجاهلية امة تتمتع بالفضيلة.

وصرح سماحته بان الناس في عصر الجاهلية كانت لديهم خصائص وكانوا ضالين ويعانون من فتن كانت تعود الى العصبية والجاهلية، وقال: الرسول الاكرم جعل من هؤلاء الناس أمة متحدة.

وأضاف أن البعثة النبوية تمثل بشارة لكافة المسلمين ونحن نستطيع ان نستلهم العبر منها.

أمريكا هي النموذج الواضح للجاهلية الحديثة

وقال آية الله الخامنئي: نحن في مواجهة هذه الجاهلية الحديثة وان النموذج الواضح لهذه الجاهلية الحديثة هي أميركا التي تروج للاخلاق الرذيلة وان التمييز العنصري يزداد فيها يوما بعد يوم.

وشدد بالقول انه امريكا هي نظام يعيش على الازمات التي ينشرها وهي نظام يقوم على المافيا الاقتصادية والتسلح وصناعة الاسلحة واصبحت اوكرانيا اليوم ضحية ومايجري فيها يرتبط بالسياسة الامريكية وقال: نحن نعارض الحروب في كافة ارجاء العالم ولانؤيد تدمير البنى التحتية للشعوب وهذا كلامنا الثابت.

وقال قائد الثورة الاسلامية الايرانية إن اوكرانيا اصبحت ضحية سياسة الولايات المتحدة الامريكة القائمة على تأجيج التوتر مؤكداً اننا نرفض الحرب والدمار في أي منطقة في العالم وان سياستنا الثابتة هي رفض القتل وهدم البنى التحتية.

دعم القوى الغربية من الدول التابعة لها ليس إلا مجرد سراب

وبشأن العبر المهمة المستلهمة من القضايا الجارية في أوكرانيا، قال آية الله الخامنئي ان العبرة الاولى لكافة دول العالم هي ان دعم القوى الغربية من الدول والحكومات التابعة التي تدور في فلكها لها ليس إلا مجرد سراب ولا حقيقة له.

واضاف أن اوكرانيا اليوم وافغانستان في السابق تمثلان نموذجاً حقيقياً للحكومات التي اعتمدت على الولايات المتحدة الامريكية واوروبا واضاف أن الرئيس الاوكراني وكذلك الرئيس الافغاني الهارب قالا اننا وثقنا بامريكا والحكومات الغربية إلا انهم تركونا وحيدين.

وحول العبرة المستلهمة الثانية قال قائد الثورة الاسلامية الايرانية ان "الشعب" يمثل أهم سند للحكومات ملفتاً اذا كان ابناء الشعب خرجوا الى الساحة في اوكرانيا لم يكن وضع الحكومة على الشكل الذي نشهده اليوم إلا ان الشعب لم يكن يقبل الحكومة فلم يدخل الساحة.

واضاف كما هو الحال في العراق عندما لم يخرج الشعب الى الساحة رغم العدوان الامريكي في زمن صدام البائد غير ان الشعب العراقي نفسه وقفوا بوجه تنظيم داعش وطردوه.

وختم سماحة القائد بالقول ان الشعب هو العنصر الاساسي في تحقيق الاستقلال في دول العالم مشيراً بذلك الى تجربة ايران الحلوة في التصدي للبعثيين في عهد نظام صدام البائد الذي كان يدعمه جميع القوى واضاف يجب ان نتحلى باليقظة ونعمل على اساس الفكر الصحيح ونستفيد من العبر.

المصدر: العالم

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: