ایکنا

IQNA

14:59 - October 09, 2021
رمز الخبر: 3482849
طهران ـ إکنا: استنكر رئيس المجلس الأعلى لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية السيد علي قاضي عسكر الجريمة التي ارتكبها داعش في مدينة قندوز الأفغانية.

وفيما اشار الى أن وقاحة داعش العملية لأميركا بلغت حداً حتى أنها تبنت بشكل رسمي الجريمة النكراء، شدد على أن طالبان تتحمل كامل المسؤولية في الحفاظ على أمن وأرواح المواطنين الأفغان سواء كانوا سنة أو شيعة، وأن لا تسمح بتكرار مثل هذه الجرائم.

ودعا قاضي عسكر علماء الأمة الاسلامية ومفكريها ونخبها الى ادانة هذا الاعتداء الارهابي، وكذلك أن يدعو حكومات بلدانهم الى العمل سوية من أجل اجتثاث الارهاب للحؤول دون وقوع مثل هذه الجرائم.

أعلن تنظيم داعش الارهابي مسؤوليته عن هجوم وقع أمس الجمعة استهدف مسجداً في إقليم قندوز شمال شرق أفغانستان.

وقد وقع الإنفجار بعد ظهر أمس الجمعة في منطقة سعيد آباد بولاية قندوز عندما كانوا المصلين يؤدون صلاة الجمعة داخل المسجد، وحسب ما ورد ان الانتحاري كان يحمل حزاماً ناسفاً وفجر نفسه وسط المصلين من اتباع آل البيت(ع).
 
المصدر: العالم
کلمات دلیلیة: مجمع ، التقريب ، المذاهب ، قندوز
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: